طريق ليبيا الحرة

تحميل افلام تحميل اغاني شات دردشة سوق ليبيا مسلسلات تحميل برامج

اهلا بيك زائرنا الكريم اسرة طريق ليبيا تتمنى لك اطيب الاوقات

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 113 بتاريخ 13/10/2011, 5:09 pm

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 3886 مساهمة في هذا المنتدى في 1829 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 2721 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو سمر السعيد فمرحباً به.

الله اكبر

سبحان الله

لا الله الا الله

الله

6

اا

2

22

33

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

    القذافي: نحن لا نخشى أمريكا وسنُسمعها الحقيقة

    شاطر
    avatar
    headway80
    الادارة العليا

    انثى
    عدد الرسائل : 598
    العمر : 37
    الموقع : http://trikly.cinebb.com
    العمل/الترفيه : افلام
    المزاج : ممتاز
    السٌّمعَة : 94
    نقاط : 37704
    تاريخ التسجيل : 07/02/2009

    القذافي: نحن لا نخشى أمريكا وسنُسمعها الحقيقة

    مُساهمة من طرف headway80 في 23/6/2009, 9:46 pm



    طريق ليبيا:طرابلس: صرح الزعيم الليبي رئيس الاتحاد الافريقي العقيد معمر القذافي بأن النظام الرأسمالي العالمي يوشك على الزوال .
    وأبدى القذافي في حوار شامل مع قناة "الحرة" تحفظه على علاقة الرئيس باراك أوباما ببعض الدول العربية وبالسلام في الشرق الأوسط ، مشيدا في نفس الوقت بتجربة الحكم في ليبيا ومحذرا العالم العربي من زحف الجماهير إلى السلطة ومن "الموجة الثالثة" للديمقراطية.
    وأوضح الزعيم الليبي تعليقا على العلاقات الليبية الأمريكية "لسنا خائفين من أمريكا. لقد جربتنا في السابق وواجهتنا وتحاربنا معها، نحن لسنا طامعين لا بأموالها ولا بحمايتها " .
    وأضاف القذافي قائلا :" نحن سنسمعها الحقيقة خاصة بشأن الشرق الأوسط وبشأن فلسطين وبشأن علاقاتها مع العرب والمسلمين ".
    وأكد الزعيم الليبي في حوار مثير للقناة الأمريكية ، قرب زوال النظام الرأسمالي مثلما تنبأ في السابق في الكتاب الأخضر بانهيار الاتحاد السوفييتي ، وذلك بغض النظر عن امكانية تعافي هذا النظام من الأزمة المالية الحالية التي تعصف بالبلدان التي تدور في فلكه.
    ويمثل الصراع على الثروة التي تؤجج الحروب الحالية حسب القذافي العامل الرئيسي لافناء النظام الرأسمالي ووضع حد للصراع على الثروة والسلطة.
    وتستمد رؤية القذافي بشأن مصير النظام الرأسمالي من سيطرة الشركات الرأسمالية العملاقة على دواليب الدولة في الغرب بدءا بالسلاح والصحافة والمؤسسات الدستورية واللوبيات. وهو ما يجعل انهيارها انهيارا لكامل المنظومة الرأسمالية.
    لكن على المستوى السياسي للادارة الأمريكية الحالية يبدو القذافي متفائلا فيما يتعلق بخطاب أوباما الذي وصفه بالمنطقي وقال :" إن توجهاته حتى الآن مريحة "، غير أنه أبدى تحفظه ازاء مستقبل علاقاته بالشرق الأوسط كما عبر عن خشيته من طريقة تعامل دول المنطقة مع الرئيس الأمريكي الجديد.
    وتابع القذافي حسبما جاء بجريدة " أخشى فيما يخص الشرق الأوسط لأن هناك نوعان ممن يتكلمون مع أمريكا. واحد طامع في أمريكا وآخر خائف منها " ، وذلك حسبما جاء بجريدة " أخبار ليبيا " .
    وأضاف "من يخاف أمريكا يتودد لها ويتذلل وينافقها ويتملقها وهذا النوع يخفي الحقيقة عندما يتحادث معها تماما مثل الطامع في أموالها أو في حمايتها " .
    وتابع القذافي " إن أمريكا في حاجة الى من لا يخشاها ومن ليس طامعا في أموالها لينتقدها ويقول لها الحقيقة دون خوف " .
    وجدد قائد الثورة الليبية في تصريحه لقناة الحرة دعمه لحل الدول الواحدة بين الفلسطينيين والاسرائيليين باعتباره "الحل التاريخي والعملي والمنطقي والواقعي" حسب رأيه وبالنظر الى الروابط الجغرافية والاقتصادية الوثيقة التي تربط بين الطرفين.
    ودافع القذافي عن نظام الحكم في ليبيا، وقال " إن تجربة المؤتمرات الشعبية الأساسية في بلاده تتيح المشاركة السياسية المباشرة للشعب في السلطة وتجنب التلاعب بأصوات الشعب كما الحال في الكثير من الأنظمة النيابية " .
    ويرى القذافي، كما هو محدد في الكتاب الأخضر، أن الوضع الطبيعي للشعب هو الجلوس في القاعات لممارسة السلطة واتخاذ القرارات أي أن الديمقراطية هو جلوس الشعب على الكراسي. كما كان الحال في التجارب الأولى للديمقراطية المباشرة في أثينا.
    وحسب القذافي فإنه كلما كان عدد السكان كثيرا كلما كانت الحاجة ماسة جدا لتطبيق سلطة الشعب وقيام المؤتمرات الشعبية واللجان الشعبية.
    وتنبأ القذافي بأن العالم يتجه مستقبلا نحو عصر الجماهير وأن هذه الجماهير بدأت تزحف على السلطة وقاعدة الهرم بدأت تتسع.
    كما أن التجارب أثبتت فشل الأنظمة النيابية وهو تماما ما حدث في الولايات المتحدة وبريطانيا حينما رفضت الشعوب الحرب على العراق وأفغانستان لكن الكونغرس ومجلس الشيوخ البريطاني أصدرا قرارا بالموافقة على الحرب وهذا يعني أن رأي البرلمان في جهة ورأي الشارع في جهة ثانية.
    ولم يستثن القذافي العالم العربي من "الموجة الثالثة" من الديمقراطية التي بدأت في اجتياح العالم، وقال ان العالم العربي سيعيش حتما عصر الجماهير
    .


    _________________

    hamdi-8

    ذكر
    عدد الرسائل : 2
    العمر : 40
    السٌّمعَة : 5
    نقاط : 26266
    تاريخ التسجيل : 10/09/2011

    رد: القذافي: نحن لا نخشى أمريكا وسنُسمعها الحقيقة

    مُساهمة من طرف hamdi-8 في 11/9/2011, 11:51 pm

    سبحان الله فقد ازاله بعد ان جثم على صدور الليبيين 42 عاما...
    سبحان المعز المذل....الله يجعل ايامكم اخوتى الليبين خيرا وزهاء وهناء وعوضكم عن ما فاتكم خيرا..ورحم الله شهداء ثورة 17 فبراير..
    avatar
    headway80
    الادارة العليا

    انثى
    عدد الرسائل : 598
    العمر : 37
    الموقع : http://trikly.cinebb.com
    العمل/الترفيه : افلام
    المزاج : ممتاز
    السٌّمعَة : 94
    نقاط : 37704
    تاريخ التسجيل : 07/02/2009

    رد: القذافي: نحن لا نخشى أمريكا وسنُسمعها الحقيقة

    مُساهمة من طرف headway80 في 17/9/2011, 3:48 am

    الحمد الله اللي تريحنا من خطاباته اللغبية وتريحنا من وجها وكل دكتاتور وطاغية له نهاية

      الوقت/التاريخ الآن هو 18/11/2018, 11:55 am