طريق ليبيا الحرة

تحميل افلام تحميل اغاني شات دردشة سوق ليبيا مسلسلات تحميل برامج

اهلا بيك زائرنا الكريم اسرة طريق ليبيا تتمنى لك اطيب الاوقات

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 113 بتاريخ 13/10/2011, 5:09 pm

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 3886 مساهمة في هذا المنتدى في 1829 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 2721 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو سمر السعيد فمرحباً به.

الله اكبر

سبحان الله

لا الله الا الله

الله

6

اا

2

22

33

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

    أميركـا تستعـد لـقـصـف القـمـر

    شاطر
    avatar
    happiness
    الاشراف العام
    الاشراف العام

    انثى
    عدد الرسائل : 194
    العمر : 36
    السٌّمعَة : 26
    نقاط : 36260
    تاريخ التسجيل : 27/05/2009

    أميركـا تستعـد لـقـصـف القـمـر

    مُساهمة من طرف happiness في 20/6/2009, 3:05 pm






    يستعد علماء إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) لإرسال مركبة فضائية من قاعدة كيب كانافيرال تحمل صاروخا لتفجيره في سطح القمر لإحداث حفرة عميقة فيه.
    والغرض من هذه المهمة هو التحقق مما سيكشفه التفجير من آثار قد تدل على وجود مياه في سطح القمر. وستقوم ناسا بتحليل السحابة الناجمة عن انفجار الصاروخ لالتقاط أي أمارة تدل على الماء أو البخار هناك.

    ويتوقع العلماء أن يحدث الانفجار سحابة هائلة من الغبار والغاز وجليد الماء المتبخر قد يصل ارتفاعها إلى ستة أميال على الأقل بحيث يمكن رؤيتها من على الأرض.
    وإذا ما أثبتت التجربة نجاحا فإن ذلك قد يضمن توفير إمدادات حيوية للقاعدة المقترح إنشاؤها على سطح القمر.
    والقمر في معظمه عبارة عن صحراء قاحلة, لكن الفوهات البركانية التي لا يصلها ضوء الشمس ربما تكون تحتجز جليدا.

    وستتولى بعثة استطلاع الفوهات البركانية القمرية وأقمار الاستشعار الصناعية غير المأهولة مهمة إطلاق الصاروخ على سطح القمر بسرعة تفوق مرتين سرعة إطلاقة الرصاص.
    وستقوم مركبة فضائية مرافقة بالدوران حول القمر لمدة عام بحثا عن مواقع لإنزال رواد فضاء فوقها, ورسم خريطة لسطح القمر تتضمن أدق تفاصيل لم يسبق مشاهدتها من قبل.
    وبذلك تكون هذه المركبة أول سفينة فضاء أميركية تقوم برحلة إلى القمر منذ عام 1999.
    وقد ظل الاعتقاد السائد لأمد طويل لدى علماء الفلك أن الأمطار التي تهطل من المذنّبات هي التي ظلت تجلب المياه إلى سطح القمر القاحل المقفر عبر مليارات السنين.

      الوقت/التاريخ الآن هو 18/11/2018, 11:55 am